كيفية التخلص من دود الطحين

كيفية التخلص من دود الطحين

كيفية التخلص من دود الطحين



تعتبر حشرة دود أو سوس الطحين من الحشرات الصغيرة الحجم التي تنتشر في الطحين والحبوب والخضروات والفواكه الجافة فهو من الحشرات التي تنتشر بشكل كبير وبالأخص في فصل الصيف حيث أن البيئة التي تناسب حشرة السوس وتجعلها تتكاثر وتنتشر هي الأماكن الرطبة والدافئة فعادةً السوس أو دود الطحين يكون أكثر انتشاراً في أماكن تخزين الطعام وأكياس المواد الغذائية في المطبخ.


كيف يمكن التخلص من دود الطحين

البحث عن غبار السوس الذي يتكون داخل الحبوب والمواد الغذائية الجافة وبالأخص داخل الدقيق يجد البيئة المناسبة له.
دود الطحين يترك رائحة عندما ينكسر تشبه رائحة النعناع فيمكن البحث عن هذه الرائحة من خلال فرك الدقيق والكشف عن السوس المتواجد به الذي يتسبب في تلفه.

التخلص من الحبوب المتواجد في الأكياس البلاستيك ووضعها في برطمانات محكمة الغلق وذلك بهدف الحفاظ عليها من الرطوبة.

عندما تكتشف إصابة المواد الغذائية بآثار دود الطحين يفضل وضعها في إناء به ماء ساخن للتخلص منها قبل وضعها في سلة القمامة حتى لا ينتقل السوس إلى أماكن أخرى في المطبخ حيث أنه سريع الطيران مثل سوس الأخشاب اقرأ أيضاً في موضوع أضرار سوس الخشب على الإنسان.

وضع الطعام والأغذية الجافة من الطحين والحبوب في الثلاجة هو كفيل في قتل دود الطحين ويرقاته فهذا يساعد في الحفاظ عليه من تواجد دود الطحين به.

يفضل غربلة المواد الغذائية الجافة للتأكد من خلوها من دود الطحين تماماً حتى لا تنقل العدوى مرة أخرى لباقي المواد الغذائية الصالحة للاستخدام.

الاهتمام بتنظيف الأماكن التي تحتوي على الطعام خاصةً في المطبخ والعمل على تجفيفها تماماً من أثار الرطوبة فدائماً الأماكن الرطبة تكون بمثابة بيئة صالحة لتكون الحشرات مثل الصراصير اقرأ أيضاً في طرق القضاءعلى الصراصير الصغيرة نهائياً .

تنظيف أجزاء المطبخ بخليط من الماء والخل الأبيض أو خل التفاح ويمكن استخدام زيت شجرة النيم وزيت البرتقال فرائحته النفاذة تعمل على التخلص من أثار السوس.

استخدام مجفف الشعر في التخلص من الرطوبة خاصةً في أماكن تخزين المواد الغذائية.

الحفاظ على تجفيف الغلايات وأدوات المطبخ قبل وضعها في أماكنها في المطبخ حتى لا تتسبب الرطوبة الناتجة عنها في تلف المواد الغذائية المخزنة وإصابتها بدود الطحين ويمكن الاستعانة بخدمات شركة مكافحة حشرات بجدة.



ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.